صفحات الهبوط

/صفحات الهبوط
صفحات الهبوط2019-01-14T15:52:19+00:00

ما هي صفحات الهبوط

لماذا تستخدمها، وكيف تصنعها و من قواعد التسويق الإلكتروني الحديثة .. صفحات الهبوط أو Landing Pages

ما هي صفحات الهبوط Landing Pages؟

وفي عالم الإنترنت تعتبر صفحات الهبوط Landing Pages شيء منفصل عن الصفحة الرئيسية للموقع والموقع الرئيسي ككل. فهي تعبر عن رسالة تسويقية موجهة تستهدف فئة معينة من الزوار للقيام بإجراء محدد.

لذلك فإن صفحات الهبوط الاحترافية Landing Pages لن تجد فيها (عادة) أي روابط جانبية أو رسائل مزدوجة أو إعلانات أو عروض أخرى – غير العرض الرئيسي – أو أي من مشتتات الانتباه التي تصرف الناس عن اتخاذ الإجراء المفترض منهم في صفحة الهبوط Landing Page.

عناصر نجاح صفحات الهبوط  Landing Page

توافق الرسالة التسويقية

يعتبر هذا العامل من أهم عوامل نجاح صفحات الهبوط على الإطلاق .. ليس من المنطقي بأي حال من الأحوال أن تأتي بزائر عن طريق إعلان (في حملة PPC) والزائر متأثر بنص الإعلان الذي من الممكن أن يكون “جهاز iPad بـ 200 دولار فقط” ثم يأتي إلى صفحة الهبوط ليجد أن العنوان الرئيسي بها هو “مرحبًا بك في متجر وان تاتش!!”.. ليس هذا منطقيًا بأي حال من الأحوال.

ولكن الإجراء الصحيح هو أن يكون أول ما تقع عليه عينيه فور دخوله صفحة الهبوط هو نفس الرسالة التسويقية التي تأثر بها وجاء إلى موقعك بسببها .. يجب أن يرى نفس نص الإعلان في رأس الصفحة .. يجب أن يرى جملة “جهاز iPad بـ 200 دولار فقط” أمام عينيه فور الدخول ولا بأس من دمجها مع الهدف التسويقي الإجمالي كأن تقول “جهاز iPad بـ 200 دولار فقط في متجر وان تاتش”.

أعطهم مالا يتوقعونه

الآن العميل اشترى .. ما هو مفترض أن يحدث في الخطوة التالية؟ لا شيء غير مألوف .. العميل يدفع النقود .. أنت تحصل على النقود وترسل السلعة/الخدمة للعميل. ماذا لو قمت بإعطاء العميل هدية غير متوقعة؟ (كوبون – هدية – فرصة – كورس مجاني –  … الخ) مثلاً أن تعطيه – كما في المثال السابق – حامل لجهاز Galaxy Tab هدية .. كوبون خصم لو قام العميل بشراء Galaxy Note .. التسجيل في مسابقة يربح فيها سيارة أو لاب توب أو رحلة عمرة أو أي شيء آخر .. هل تدرك مدى تأثير هذه اللفتة عليه؟ الناس بصورة غريزية تحب المفاجآت .. وما أجمل المفاجآت التي لا يتوقعها الناس، والتي تحمل في طياتها قيمة لم يكونوا ينتظرونها .. هذه المفاجأة يكون لها طعم خاص، فاحرص عليها.

لا تغفل عن استخدام الفيديو

الفيديو مفيد في التسويق الإلكتروني للأشخاص من ذوي النمط البصري الذين يحبون أن يروا مزيد من التفاصيل المعروضة، وكذلك للكسالي الذين لا يريدون أن يبذلوا جهدًا في قراءة خطاب البيع المكون من 18 أو 20 صفحة. أثبتت الإحصائيات أن الفيديو يؤثر بشدة في معدل التحويل بقدر يبلغ أحيانًا 80%.

اغتنم لحظات الرضا وحقق مبيعات أعلى

“لحظة الرضا” هي تلك اللحظة التي وصل فيها الزائر إلى إشباغ بالغ بما تعرض وأخرج بطاقته الائتمانية وبدأ في إتمام عملية الشراء .. وبينما هو يؤدي مراحل الشراء الإجمالية، ماذا سيكون رد فعله حينما تعرض عليه كورس إضافي مجاني بسعر خاص؟ كوبون خصم على المنتج القادم مقابل شراء هذه الإضافة؟

من اشترى جهاز Galaxy Tab على سبيل المثال، وبينما هو يتم إجراءات الشراء، ما رأيك أن تعرض عليه هذه الباقة (حامل للجهاز + شاحن إضافي للسيارة + غطاء أنيق الشكل Cover + حقيبة جلدية عليها شعار سامسونج) بخصم 50% عن سعرها الأصلي؟ هل تظنه يرفض؟.

كن على تواصل دائم معهم عبر مفضلاتهم الاجتماعية

سواء أشترى الزائر أم لم يشتري كن على تواصل معه .قم بعمل الاختبارات والدراسات الإحصائية الدقيقة التي توضح ما هي المفضلات الاجتماعية التي يقبل عليها عملائك أكثر من غيرها، وقم بإرسال رسالتك التسويقية إلى تلك المفضلات، وليس فقط رسالتك التسويقية ولكن كذلك أخبارك وخبراتك وعروضك الخاصة ودروسك المجانية وكتبك الهدية وطرائفك الحياتية ومواقفك الشخصية وآرائك في الحياة .. فهي في الأول والآخر اسمها مواقع تواصل اجتماعي أكثر من كونها مواقع لتنفيذ صفقات بزنس أو خلافه.

ما هي أنواع صفحات الهبوط Landing Page؟

صفحات الهبوط Landing Page نوعان رئيسيان

  • صفحات الهبوط جامعة البيانات Lead Generation

  • صفحات الهبوط الوسيطة Click Through

اولاً: صفحات الهبوط جامعة البيانات Lead Generation

لكي تحصل على أقصى فعالية لمثل هذا النوع من الصفحات الوسيطة Lead Gen فأنت في حاجة إلى تحديد عنصرين هامين:

الأول: الغرض من البيانات

بعض الناس يبالغ في البيانات المأخوذة من العميل، فيطلب رقم التليفون الأرضي والفاكس وربما العنوان العادي، وهو ليس في حاجة إلى هذه البيانات أصلاً.

وهناك كذلك بعض المواقع التي تتطلب بصورة أساسية أن يسجل العميل بيانات بطاقة الائتمان الخاصة به .. وهذا ليس مبالغة بقدر ما هو وسيلة تأكيد عن مدى مصداقية العميل، والحصول على عميل فعلي يرغب في اتخاذ إجراء إيجابي في حالة اقتناعه بالمنتج.

لذلك يجب أن تحدد الغرض من البيانات المأخوذة قبل أن تأخذها .. لا يوجد بيانات قليلة أو بيانات كثيرة بقدر ما يوجد ما يُسمى بـ “الغرض من أخذ البيانات”.

الثاني: طريقة التواصل

إذا كانت طريقة التواصل عبر البريد الإلكتروني، لماذا تطلب رقم الهاتف المحمول؟ إذا كانت طريقة التواصل عبر التليفون المحمول لماذا تشغل نفسك بالفاكس؟

خذ الحد الأدنى من البيانات الذي تحتاجه حيال التعامل مع الصفحات من نوع Lead Gen .. أنا أرى – من واقع خبرتي – أن الاسم والبريد الإلكتروني كافيان جدًا كوسيلة للتواصل مع العميل .. بل إن هناك من قام بتجربة أن يطلب البريد الإلكتروني فقط، وكانت النتيجة مبهرة، فقد زادت نسبة المسجلين ما يقرب من 20% عن المعدل الطبيعي لو طلب الاسم مع البريد الإلكتروني.

ثانيًا: صفحات الهبوط الوسيطة Click Through

بعض المسوقين يقوم بعمل حملات PPC بآلاف الدولارات ليحصل على زوار يقوم بتوجيههم إلى صفحة المنتج الرئيسية على أمل أن يروق له هذا المنتج، فيقوم بشراؤه، ويفرح المسوق حينها ببضعة دولارات يحققها يغطي بها تكلفة حملته التسويقية، على الرغم من أنه مع بعض التعديل البسيط، من الممكن أن يربح – بنفس الحملة – آلاف الدولارات.

صفحات الهبوط الوسيطة Click Through كما هو واضح من اسمها باللغة الإنجليزية أنها (النقر من خلال …)، كل مهمتها متمثلة في جعل الزائر يضغط على رابط الشراء/التسجيل عن طريقها.

من أجل هذا تم إنشاء صفحات مثل صفحات الهبوط الوسيطة Click Through لتعطي الزائر الحافز الحقيقي الفعال للارتباط بهذا المنتج.

هل سبق لك و استخدمت صفحات الهبوط في حملتك التسويقية

أطلب صفحاتك الأن
mediaeverest.com